تصريح القائم بالأعمال ريتشارد جونز بعد لقائه رئيس مجلس النواب نبيه بري

بيـان صحـفي 

إلتقى القائم بأعمال السفارة الأميركية السفير ريتشارد جونز رئيس مجلس النواب نبيه بري اليوم، وفي ما يلي تصريح السفير جونز بعد اللقاء:

مساء الخير.  لقد عقدت والرئيس بري لقاءً مثمراً جداً.  ناقشنا العديد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك والتعاون إضافةً إلى التطورات السياسية الأخيرة.  كما كانت لدينا الفرصة لمناقشة زيارة الوفد النيابي المقبلة إلى الولايات المتحدة.  إن الولايات المتحدة ترحب بهذا الوفد النيابي بحفاوة.  تمثل هذه الزيارة فرصةً مهمةً لتقوية العلاقات بين لبنان والشعب الأميركي والحكومتين أيضاً ولتحسين فهم الحكومة الأميركية للمواضيع والتحديات التي تواجه لبنان.  نحن نرى أنهم مجموعة من النواب الذين يحظون باحترام كبير ويمثلون مجموعة متنوعة من التيارات السياسية في مجلس النواب من كل من 8 آذار و14 آذار.  ونحن نتطلع إلى مناقشات رفيعة المستوى مثمرة معهم في مواضيع سياسية وأمنية واقتصادية.  سوف يرون أشخاصاً من وزارة الخارجية ووزارة الخزانة ومجلس الأمن القومي بالإضافة إلى عدد من أعضاء الكونغرس الأميركي.  نحن نفهم أن الوفد سيكون مهتماً بمناقشة تأثير تطبيق قانون الكونغرس الأميركي حول حظر التمويل الدولي عن “حزب الله” للعام 2015 على لبنان.  نحن نرحب بهذه المناقشات ونتطلع إلى مواصلة التعاون القوي بين بلدينا في مكافحة تمويل الإرهاب.  لقد مرت فترة طويلة منذ أن جاء وفد نيابي كهذا إلى الولايات المتحدة ونحن نأمل أن يكون الأول من بين العديد الذين سيلوه.  كما كانت لدينا الفرصة لمناقشة الانتخابات البلدية التي يتم التخطيط لها حالياً في لبنان.  وقد توافقنا على أهمية عقدها في موعدها.  وقد أكدت للرئيس بري أن الولايات المتحدة ستدعم جهوده وجهود غيره لتقوية وحفظ الديمقراطية اللبنانية وإن المضي قدماً بالانتخابات البلدية هي وسيلة عظيمة للقيام بذلك.  شكراً جزيلاً.