القائم بالاعمال السفير ريشارد جونز يحتفل باليوم العالمي للتجارة

شارك القائم بالأعمال في السفارة الأميركية السفير ريتشارد جونز بعد ظهر هذا اليوم في احتفال جمعية التجارة العادلة الذي يقام في لبنان للسنة الخامسة على التوالي بمناسبة اليوم العالمي للتجارة، وذلك في دير مار جرجس في الرومية-القليعات. هذا الحدث، الذي أقيم برعاية وزير السياحة ميشال فرعون، احتفل بالتراث الريفي في لبنان كصناعة الجبن، وحلب البقر، والمشي في الطبيعة، وألعاب للأطفال. كما كانت هناك منتجات غذائية لصغار المنتجين في القرى اللبنانية الريفية. قامت اثنتان وعشرون تعاونية مستفيدة من مبادرة الشراكة الأميركية الشرق أوسطية (MEPI) بدعم مشروع “الفرص المستدامة للأنشطة التجارية في المناطق الريفية” “SOFAIR“، بالانضمام ايضا الى هذا الحدث مستضيفة  أكثر من 1200 شخص.

من خلال هبة بقيمة 2 مليون دولار مقدّمة من مبادرة الشراكة الشرق أوسطية (MEPI) التابعة لوزارة الخارجية الاميركية، تقدم جمعية التجارة العادلة، بالتعاون مع أطايب الريف، الدعم لشبكة من التعاونيات النسائية الريفية في جميع أنحاء لبنان. ويشجع مشروع “الفرص المستدامة للأنشطة التجارية في المناطق الريفية”SOFAIR المنتجات المعتمدة في لبنان للتوجه للأسواق المحلية وأسواق التصدير. في كلمته للمناسبة، أشار القائم بالاعمال السفير ريشارد جونز أن “التجارة العادلة هي الرمز الذي يقول للمشترين أن هذا المنتج يدعم أجور لائقة، وممارسات مستدامة، وهو الحافز الذي يبني المجتمعات ولا يضر بها.” وحتى تاريخنا هذا، تقوم التعاونيات بالتعاون مع جمعية التجارة العادلة في لبنان واطايب الريف بتصدير منتجاتها إلى دول الخليج وأوروبا وأميركا الشمالية.

يمكن الاطلاع على مزيد من المعلومات حول البرامج والفرص التي تقدمها مبادرة الشراكة الشرق أوسطية على العنوان التالي:

https://lb.usembassy.gov/education-culture/mepi/