السفير هيل يشارك في تكريم خريجي برنامج التعليم والتدريب العسكري الدولي (IMET)

في العاشر من شهر أيلول الجاري، شارك السفير ديفيد هيل في حفل استقبال في المجمع العسكري في جونية لتكريم خريجي برنامج التعليم والتدريب العسكري الدولي (IMET)، الذي يعتبر أحد الأركان الأساسية للشراكة العسكرية الأميركية-اللبنانية والذي قامت الولايات المتحدة من خلاله بتدريب وتعليم أكثر من 2800 ضابطا في الجيش اللبناني منذ العام 2005.

يوفر برنامج IMET ، لضباط الجيش اللبناني، فرص التطوير المهني من أجل تعزيز قدرة الجيش على تحقيق مهماته الأساسية كقوة الدفاع الوحيدة عن لبنان، والقادرة على تأمين الحدود والدفاع عن سيادة واستقلال الدولة. على المستوى الشخصي، أيضا، تجمع هذه الدورات العسكرية ضباطا لبنانيين وأميركيين وغيرهم من الضباط العسكريين الأجانب حول فرص ثمينة لبناء علاقات شخصية ومهنية مدى الحياة والتي نأمل أن تؤدي إلى شراكة عسكرية أقوى في السنوات المقبلة.

وفي كلمته بالمناسبة، أشاد السفير هيل بتفاني الجندي اللبناني وأدائه. كما أكد مجددا على التزام الولايات المتحدة دعم مؤسسة الجيش اللبناني في هدفها لتعزيز وتطوير القوات القتالية وجعلها أكثر مهنية. وأشار السفير هيل أن برنامجIMET يمثّل جزء من الدعم الأميركي الثابت على المدى الطويل لأمن لبنان وازدهاره. لقد استثمرت الولايات المتحدة، منذ العام 2006، أكثر من 1.3 مليار دولار في المساعدات الأمنية للبنان، ليصبح لبنان بذلك خامس أكبر متلق للمساعدات الأميركية الخارجية العسكرية في العالم.